خواطر - عذب الكلام

خاطرة المساء الحزن والابتسامة بقلمي

خاطرة المساء الحزن والابتسامة بقلمي

هــذا المســاء

لمحـه الحزن في عيني تلازمني

بحثت ولا زلت ابحث عن بلسم جراحي

تــأملت ماوصلت اليه حالتي من

تشتت في افكاري

واجتياح مشاعر الوحده والغربه لقلبي

وعصف رياح الجفاف بـ كياني ليهتز كل ما لي ..!!

ولازلت اشتاق

اشتاق

اشتاق

غــارق

أنـــآ

بين مـآض

يترآقص في

أرجـآء ذآكرتي ..

وحآضر

تعزفه أوتآر …

الفقد

والحنين

والاشتياق…!!

مللت

ما أنآ

به

من

حزن

وشجن دآئم

وفرح ظاهر

ومحاولآت الأختباء

وراء كل شيئ يمكنني من الظهور

بمظهر غير الموجود حالياً ..!!

أخاف

من

الظهور

وأميل

للتخفي

والغرور

لآ أفهم

نفسي

ولآ أعرف

ما أريد ..

أنهزآمي فكره تثير جنوني …!!

أشعر

بالوحده

بالفــراغ

بالأستياء

وهم يؤرقني..!!

كل مآ آراه من حولي مؤلم ..

يزيدني أختنآق …

غصاتي الحبيسه ..

لوعاتي المريره..

جنون عقلي …

أستبدادي..

أنكسار قلبي..

وجرآحه العقيمه..

لقد أصبح قلبي مقبرة متراميه الأقدار …!!

ألــم….

أنتظـآر..

شتأت..

فقـد..

أُرآقب نافذتي لعلي أرآكِ.

فــ أبتسم دون شعور .

فـ يأخذني الهآجس بعيدا أليكِ..

بـ ألم

بوجع

بصوت مخذول

بقلب يكسوه آلحزن

فـ لآ تقولي .!

الاقدآر قتلت كل المحآولآت

والمآضي أعـآد أبشع الذكريآت

وأريـد وقتـاً لأجمع كل الشتآت

وأريـد عينـا عانقتهـا الـدمعــآت

وقلبا سكنه حـزنا وأهـآت

لإني سأقول لكِ بقلب حبسته الزفرآت

ممتنـا بسكوت وتليهـا الصفقآت …!

أرحلي وأتركيني.

اعيش بـ سلام

أرحلي وأتركيني.

لم اعد اخاف بركان اشتياقي لكِ…!!!

لكن بت اخاف التعثر بـ أحدي ذكرياتي معكِ

ذات ليله في طريق ما

فـي انهار بـ حزن ذابح

تمامآ كـ رجل يشـاهد طفله يُقتل

امام عيناه بـ حادث قدرِ عاطفي ..!!!

اخبرتك ذات عناق انني اخاف الكم الهائل هذا من الفرح

فـ رجل مثلي لم يعتاد ان تجري السعاده في اوردته

الان بعـد غربتي فيكِ بعـد أكثر من خيبـه ..!!

ادركت ان جميع من احبهم بـ جنون يرحلون بـ سرعه ..!!

ماكنت ادرك انني سـ اصبح روحآ حائره وفـ جسمي جراح غائره

فـ لقد غدوت اليوم اسير للسنين تنساب ايامي وتنزف

وتضيع شيئآ فـ شيئآ كـ الضياء وهناك في قلبي بقايا وفاء..!!

لذا من اليوم سـ اعتاد العيش بدون حب

احاول بكل قوتي ان لا احب..!!

احيانآ بعض المشاعر الصادقه

ليست الا لعنه قاتله

بقلمي ونبض مشاعري
مداح القمر
أطيب الأوقات

Author

shatat@3shgan.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *