متى ستشعرين أنني أستحقك ؟ إنني انتظرت، و انتظر، و أظل أقول لكِ : خذيني تحت عينيك
-غسان كنفاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *